أخبار العالم

أمريكا تحذر وإسرائيل تقرر اليوم مصير مسيرة الأعلام فى القدس

مسيرة الأعلام فى القدس

أمريكا تحذر وإسرائيل تقرر اليوم مصير مسيرة الأعلام فى القدس.

من المقرر أن تعقد قيادة الشرطة الإسرائيلية، اليوم الأحد، جلسة تقييم خاصة بشأن مسيرة الأعلام الاستفزازية التي سينظمها اليمين المتطرف في البلدة القديمة بالقدس المحتلة نهاية الأسبوع.

وكانت هذه المسيرة ألغيت في 28 رمضان بعد أن أطلقت المقاومة عدة صواريخ على المدينة ما أفشل إتمامها، وتلا ذلك عدوان على غزة استمر 11 يومًا.

وأعلن بيني غانتس وزير الجيش الإسرائيلي الليلة الماضية أنه سيطلب منع المسيرة حاليًا لأنها تضر بالوضع السياسي والأمني.

واتهم بتسلئيل سموتريتش زعيم الصهيونية الدينية غانتس بالخوف من حماس، واصفًا إياه بـ “الجبان”.

وقال مصدر سياسي إسرائيلي رسمي إن القرار سيتخذ من قبل قيادة الشرطة فقط.

وبحسب صحيفة يديعوت أحرونوت، فإن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن حذرت غانتس خلال زيارته الأخيرة لواشنطن منذ أيام، ونقلت رسائل أخرى لمسؤولين آخرين أيضًا تضمنت تحذيرًا من إثارة الأوضاع في القدس مجددًا، وإعطاء الفرصة لجهود الوساطة لتحقيق تهدئة شاملة وطويلة.

وعبّر مسؤولون أمنيون في إسرائيل عن قلقهم من أن المسيرة يمكن أن تكون “مكافأة” لحماس وتوفر لها ذريعة لمواصلة الحرب وبالتالي تضع إسرائيل في موقف حرج في المفاوضات. كما نقلت الصحيفة.

فيما قال مصدر عسكري لقناة “كان” إن الوضع على جبهة غزة ما يزال متوترًا، وأن الجيش سيواصل البقاء على أهبة الاستعداد.

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى