أخبار العالم

الأردن يتخطى حاجر الألف وفاة بفايروس كورونا

الأردن يتخطى حاجر الألف وفاة بفايروس كورونا.

 تخطى الأردن اليوم الأربعاء، حاجز الألف حالة وفاة إثر إصابات بمرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) منذ بدء الأزمة في المملكة في شهر مارس الماضي.

وسجل الأردن اليوم، 62 حالة وفاة رفعت إجمالي عدد الوفيات إثر الإصابة بمرض فيروس كورونا إلى 1029 وفاة، وفق ما أعلنته وزارة الصحة الأردنية.

وقالت الوزارة، في بيان، “إنه تم تسجيل 4658 إصابة كورونا جديدة منها 2274 في محافظة العاصمة عمّان و670 في محافظة إربد و528 في محافظة الزرقاء و444 في محافظة البلقاء، فيما سجلت بقية الإصابات في محافظات المفرق ومعان والعقبة ومأدبا وعجلون والطفيلة والكرك وجرش، وبذلك يرتفع إجمالي عدد حالات الإصابة في المملكة إلى 91234 حالة”.

وأشارت الوزارة إلى أنه بلغ عدد الحالات التي أُدخِلت اليوم للعلاج في المستشفيات المعتمدة 247 حالة، فيما غادرت 195 حالة، المستشفيات بعد شفائها.

وأوضحت الوزارة أنه بلغ إجمالي عدد الحالات التي تتلقّى العلاج في المستشفيات حاليّاً إلى 1617 حالة، منهم 374 حالة على أسرّة العناية الحثيثة، وتمّ إجراء (20,737) فحصاً مخبريّاً، ليصبح إجمالي عدد الفحوصات (1,955,425) فحصاً.

وفي ظلّ استمرار تسجيل حالات إصابة محليّة، دعت الوزارة إلى اتّباع معايير السلامة والوقاية، وارتداء الكمّامات، وعدم إقامة التجمّعات لأكثر من 20 شخصاً.

على صعيد آخر، عرض مجلس إدارة غرفة تجارة عمان، أمام وزيرة الصناعة والتجارة والتموين مها علي، أبرز التحديات التي تواجه القطاع التجاري والخدمي ولا سيما الناجمة عن تداعيات مرض فيروس كورونا.

وأكد أعضاء المجلس، خلال اللقاء، أن أبرز التحديات التي تواجه القطاع اليوم تتركز في العديد من القضايا، وفي مقدمتها الحظر الشامل الذي سيطبق مباشرة بعد إعلان نتائج الانتخابات النيابية لأربعة أيام، مشيرين إلى أن الاقتصاد الوطني لم يعد يحتمل المزيد من الإغلاقات.

وبحسب بيان صحفي للغرفة، اليوم الأربعاء، أوضح أعضاء المجلس أن حظر التجوال الشامل أيام الجمع فاقم من حجم الخسائر المترتبة على العديد من القطاعات التجارية والخدمية وفي مقدمتها المطاعم والمقاهي، مطالباً السماح لهم بالعمل من خلال خدمة التوصيل المنزلي فقط، وللبقالات والسوبر ماركت بالبيع للأفراد سيراً على الأقدام لتجنب الازدحامات يومي الخميس والسبت.

وأكد المجلس ضرورة وجود مندوب عن غرفة تجارة عمان في لجان التفتيش التي تعمل على مراقبة تنفيذ أوامر الدفاع، وتوفير خط ساخن من قبل وزارة الصناعة والتجارة والتموين لاستقبال شكاوى التجار.

ودعا المجلس لوضع خطة طارئة لتعويض القطاعات الأكثر تضرراً من خلال تقديم قروض بدون فوائد لثلاث سنوات على الأقل، لتتمكن من الصمود والعودة لممارسة نشاطها، وإعفائها من رسوم التراخيص وتأجيل دفع الرسوم الجمركية والضريبية واشتراكات الضمان الاجتماعي والرسوم الأخرى لحين توفر السيولة لديها.

وطالب المجلس بإصدار أمر دفاع لإعفاء المستأجرين في القطاعات المتوقفة عن العمل والتي تضررت من أوامر الدفاع منذ بداية أزمة فيروس كورونا وإعطاء حوافز للمالكين مقابل ذلك.

وأشار المجلس إلى قضية نقص السيولة والتشدد بمنح التسهيلات الائتمانية للمنشآت التجارية والخدمية وللأفراد وارتفاع أسعار الفوائد.

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق