أخبار العالم

الأمم المتحدة: جرائم حرب ضد الإنسانية ارتكبتها القوات الأثيوبية والأرتيرية فى تيغراى

جرائم حرب

الأمم المتحدة: جرائم حرب ضد الإنسانية ارتكبتها القوات الأثيوبية والأرتيرية فى تيغراى.

أعلنت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان ميشيل باشليه، اليوم الخميس، أن مكتبها أثبت حدوث سلسلة انتهاكات خطيرة قد تشكل “جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية” في منطقة تيغراي الإثيوبية، ارتكبتها القوات الإثيوبية وكذلك الإريترية.

وقالت باشليه في بيان إن مكتبها “تمكن من إثبات معلومات حول بعض الأحداث التي وقعت في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، تفيد عن عمليات قصف عشوائية في مدن ميكيلي وحميرة وآديغرات في منطقة تيغراي ومعلومات تتحدث عن انتهاكات خطيرة وتجاوزات تشمل مذابح في أكسوم ودينغيلات في وسط تيغراي من جانب القوات المسلحة الإريترية”.

وأضافت “قد تكون ارتُكبت انتهاكات خطرة للقانون الدولي يمكن أن ترقى إلى جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية”.

وقالت إن “مع وجود أطراف عدة في النزاع وإنكار عام (…) من الواضح أن ثمة حاجة لتقييم موضوعي ومستقلّ”.

وحضّت باشليه الحكومة الإثيوبية على السماح لمكتبها ومحققين أمميين آخرين بالوصول إلى تيغراي “بهدف تحديد الوقائع والمساهمة في المحاسبة، أياً كان أصل مرتبكيها”.

وأشارت إلى أن مكتبها لا يزال يتلقى معلومات حول معارك دائرة في وسط تيغراي.

وفي أواخر تشرين الثاني/نوفمبر، أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي أبيي أحمد انتهاء العملية العسكرية في تيغراي مع استعادة السيطرة على ميكيلي، إلا أن قادة المنطقة الفارين وعدوا بمواصلة نضالهم وتم الإبلاغ بعدها عن استمرار المعارك.

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى