منوعات

السحلية حيوان فقاري متغير درجة الحرارة – ويكيبيديا

السحلية حيوان فقاري متغير درجة الحرارة – ويكيبيديا تنتمي السحلية إلى مجموعة الزواحف كما أنها تشبه الثعبان لأن ليس لها أرجل  وهي عكس الثعبان في أن لها جفون متحركة تحمي عيونها عندما ترمش ولكن بعض السحالي لا ترمش وما يحمي عيونها من أشعة الشمس والأوساخ غشاء واضح وهي توجد على سطح الأرض منذ أكثر من 200 مليون سنة وحالياً يوجد أكثر من 4675 نوعاً من السحالي، وتستخدم السحلية لسانها لشم رائحة الأشياء ومعرفة الطعام والأعداء والرفقاء ولا تملك السحلية أذن مثل الثدييات ولكن لديها طبلة أذن تحت سطح الجلد مباشرةً لالتقاط الصوت، والسحالي لها بشرة جافة متقشرة حيث تقوم بتقشير الجلد إلى رقائق كبيرة مما يسمح بنمو جلد جديد ماعدا سحلية التمساح التي يتساقط جلدها كقطعة واحدة مثل الثعبان، وتعتبر السحلية فريسة للعديد من أنواع الحيوانات المفترسة والطيور الجارحة أيضاً والثعابين والثدييات آكلة اللحوم ولكن لديها القدرة على البقاء ساكنة لعدة ساعات مما يساعدها على الهروب من العدو.

كيف تتكيف السحلية مع بيئتها

  • القدرة على تنظيم درجة حرارة الجسم الداخلية.
  • تستخدم الجحور الموجودة تحت الأرض للتكيف مع حرارة الصحراء.
  • العيش في الرمال.

القدرة على تنظيم درجة حرارة الجسم الداخلية : وذلك عن طريق أنها تقوم ببعض السلوكيات منها أنها ترقد على الصخر ويكون اتجاه جسمها في نفس اتجاه الشمس أما إذا احتاجت إلى تبريد جسمها فإنها تقوم بالابتعاد عن أشعة الشمس، كما أنها تتجنب الأجزاء التي ترتفع بها درجة الحرارة لتقليل آثار الصحراء والحفاظ على الطاقة وعند شعورها بالبرد يتحول لون جسمها إلى لون داكن مما يساعد على امتصاصها للحرارة ويكون لونها أفتح مع ارتفاع درجة الحرارة.

تستخدم الجحور الموجودة تحت الأرض للتكيف مع حرارة الصحراء : حيث أنها تهرب إلى الجحور هرباً حرارة الصحراء فهي تستخدمهم كمأوى مؤقت أثناء النهار.

العيش في الرمال : مثل السحلية الموجودة في محمية وادي كواتشيلا في كاليفورنيا التي تكيفت على العيش في الرمال حيث أنها لديها حواف على قدميها الخلفيتين تمكنها من التحرك بسرعة في الرمال مما يجعلها تتكيف مع البيئة الصحراوية كما أنها لها أطراف على الأذن لإبعاد الرمال ورأساً تمكنها من الحفر في الرمال والاختفاء دون إبقاء أي أثر مما يحميها من الحيوانات المفترسة كما يمكنها التنفس تحت الرمال.

ماذا يغطي جسم السحلية

يغطي جسم السحلية بالقشور.

  • تساعد جسم السحلية على الاحتفاظ برطوبته.
  • الحماية من الحيوانات المفترسة.
  • المساعدة في الحركة.

تساعد جسم السحلية على الاحتفاظ برطوبته : حيث أن القشور تمنع تسرب وتبخر المياه من الجلد وبالتالي لا تتعرض السحلية التي تعيش في الصحراء إلى الجفاف.

الحماية من الحيوانات المفترسة : حيث أنها تحمي الأعضاء الداخلية السحلية من التعرض للعض أو الخدش عند التحرك على الصخور كما أن بعض السحالي لديها قشور شائكة مما يمنحهم الحماية من الحيوانات المفترسة التي تواجههم، كما أن بعض السحالي لديها القدرة على تغيير لون قشرتها ليتناسب مع لون الأشياء المحيطة بها فذلك يحميهم حتى من الطيور التي تحلق في السماء مثل الحرباء والأبراص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى