أخبار العالم

المرشد الإيراني السيد علي خامنئي .. إرادة الشعب تتجسد في نجاح الانتخابات

لفت السيد خامنئي إلى أن “صمود الإمام الخميني وانتصارات الشعب الإيراني خلال الحرب المفروضة أبطلا جميع التكهنات بشأن فشل الثورة الإسلامية”، مضيفاً أن “إيران لم تسقط وتضمحل خلال العقود الماضية، بل أصبحت أكثر قوة وتقدماً يوماً بعد يوم”.

وأوضح قائد الثورة أن “سر صمود الثورة الإسلامية يكمن في تلازم الجمهورية والإسلامية، أي حكم الشعب والإسلام”، مؤكداً أن “الإمام الخميني الراحل كان يؤمن بقوة الشعب وقدراته وصموده ووفائه”.

كذلك، قال إن الأعداء كانوا يحسبون أن إيران لن تحتفل بذكراها الأربعين، مضيفاً أن “الأميركيين كانوا قد أعلنوا جلياً أن إيران لن ترى ذكرى تأسيسها الـ40، ما يثبت فشل مثل هذه التكهنات”.

وتابع قائلاً إن “إرادة الشعب الإيراني تتجسّد في الانتخابات، والإمام الخميني كان يعتبرها واجباً شرعياً”.

وقال: “للأسف، البعض في الداخل كان، وما يزال، يردد كلام الأعداء”، مؤكداً أن “أجواء الانتخابات تزداد حماوة يوماً بعد يوم، لكن البعض يريد بذرائع مختلفة تثبيط عزيمة الشعب”.

ووفقاً للمرشد خامنئي، إنَّ “الإحباط وسوء الإدارة إذا وُجِدا، يجب إصلاحهما بالانتخاب الصحيح، وليس بعدم المشاركة”.

وأشار إلى أنه يتوقّع من المرشحين “عدم إطلاق الوعود التي لا يستطيعون تحقيقها، لأنها ستضرهم إذا ما وصلوا إلى الحكم، كما أنَّ على أفراد الشعب أن يتحملوا المسؤولية، ليس من خلال المشاركة بالاقتراع فحسب، بل بدعوة الآخرين إلى ذلك أيضاً”.

ولفت السيد خامنئي إلى أنَّ الاتّهامات التي أُطلقت ضد الأشخاص الذين لم يُمنحوا الأهلية للترشح ليست صحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى