منوعات

ببجي موبايل وحقيقة التحديث الأخير .. هل فعلاً يدعو لعبادة الأصنام

ببجي موبايل وحقيقة التحديث الأخير .. هل فعلاً يدعو لعبادة الأصنام لعبة بابجي من اﻷلعاب التي ظهرت في السنوات اﻷخيرة، وقد حققت نجاح كبير جدا في كل العالم، إلا أنه مؤخرا انتشر الجدل على فيس بوك بسبب تحديث بابجي اﻷخير، ظهر في هذا التحديث أن اللاعبين يسجدوا لصنم للحصول على إمتياز جديد، وهذا ما  أغضب الكثير من اللاعبين في هذه اللعبة ﻵن هذا يعتبر تأثير مباشر في عقيدة اللاعب، ولذلك انتشرت الكثير من المنشورات التي تشرح اﻷمر على فيس بوك، وتطلب من الشباب عدم لعب هذه اللعبة مرة أخرى.

تحذير من علماء الدين ومجلس الازهر من لعبة ببجي

في سياق متصل أصدر مركز اﻷزهر العالمي بيان يحذر فيه من اﻷلعاب اﻹلكترونية التي تخطف عقول الشباب، وتشغلهم عن طلب العلم النافع، وتجعلهم دائما موجودين في واقع إفتراضي، وأشار البيان إلى أن الجديد في هذه اﻷلعاب أنها تؤثر على عقيدة هؤلاء الشباب في إشارة إلى تحديث بابجي الأخير الذي يطلب من اللاعبين الركوع لصنم للحصول على أسلحة جديدة، وقد أكد المركز حرمة لعب أي ألعاب تؤثر في عقيدة الشباب، مع ضرورة حظرها بسبب الضرر النفسي، والسلوكي الذي يظهر على الشاب.

ليست هذه المرة اﻷولى التي تتسبب فيها لعبة إلكترونية في حدوث جدل على فيس بوك، فقد ظهر ذلك في الفترة الماضية كثيرا، نتذكر لعبة الحوت اﻷزرق التي أدت إلى انتحار عدد من اللاعبين، وقد طالب الكثير من مستخدمي التواصل اﻹجتماعي وقتها بضرورة وقف هذه اللعبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق