الإقتصاد

تراجع حجم التوظيف في سنغافورة لأقصى مستوياته منذ أكثر من 20 عاماً

البطالة فى سنغافورة

تراجع حجم التوظيف في سنغافورة لأقصى مستوياته منذ أكثر من 20 عاماً.

ذكرت وزارة القوى العاملة في سنغافورة أمس الثلاثاء، أن حجم التوظيف في البلاد تراجع خلال العام الماضي لأقصى مستوياته “منذ أكثر من عقدين”، بعد تسريح مئات الآلاف من العمالة المهاجرة.

وبحسب إحصاءات وزارة القوى العاملة التي تم نشرها اليوم الثلاثاء، فقد انخفض عدد العاملين في الدولة المدينة الغنية خلال العام الماضي، بواقع أكثر من 166 ألف فرد، مما يعكس تسجيل تراجع قياسي لإجمالي الناتج المحلي السنوي بنسبة تزيد على 5 بالمئة.

وفي حين زاد حجم “العمالة المقيمة” بشكل طفيف بعد تعيين نحو 15 ألف موظف جديد، بلغ معدل فقد الوظائف بين العاملين من “غير المقيمين” نحو 190 ألفا.

ويشار إلى أن معظم حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد التي تم تسجيلها في سنغافورة، والبالغ عددها 60 ألف حالة، تم رصدها بين العمال المهاجرين في قطاعات مثل البناء، الذي شهد تراجعا كبيرا في النشاط بسبب القيود المفروضة من أجل الحد من انتشار الفيروس.

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى