أخبار العالم

ترامب يطلب من المشرعين الجمهوريين عدم المصادقة على رئاسة بايدن

صراع الانتخابات فى أمريكا

ترامب يطلب من المشرعين الجمهوريين عدم المصادقة على رئاسة بايدن.

طالب الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب، أعضاء الكونغرس الجمهوريين بـ”التصعيد والنضال من أجل الرئاسة”، متهما مكتب التحقيقات الفدرالي إف.بي.آي، ووزارة العدل بأنهما لم يقوما بعملهما المتعلق بالانتخابات.

وقال ترامب في وابل من التغريدات، السبت، على شبكة “تويتر” إنه “حان الوقت لأعضاء الكونغرس الجمهوريين للتصعيد والنضال من أجل الرئاسة، مثلما كان سيفعل الديمقراطيون لو كانوا قد فازوا بالفعل”.

وعدّد ترامب ما وصفها بالأدلة على فوزه التي اعتبرها بأنها “لا تقبل الجدل”، مشيراً إلى أنه كان “هناك انخفاض كبير في أوراق الاقتراع بالبريد في الولايات المتأرجحة، وقد تم حشو صناديق الاقتراع (مثبت بالفيديو)، إضافة إلى الناخبين المزدوجين، والناخبين الموتى، والتوقيعات المزيفة، والناخبين المهاجرين غير الشرعيين، ومنع مراقبي التصويت الجمهوريين”.

وتابع ترامب: “هناك عدد أصوات أكثر من الناخبين الفعليين (راجعوا ديترويت وفيلادلفيا).. الأرقام أكبر بكثير مما هو ضروري للفوز بالولايات المتأرجحة الفردية، ولا يمكن حتى الطعن فيها”.

وقال: “المحاكم سيئة، ومكتب التحقيقات الفدرالي ووزارة العدل لم يقوما بعملهما”، مضيفاً أن “نظام الانتخابات في الولايات المتحدة يبدو مثل نظام بلد من العالم الثالث.. لقد ولت حرية الصحافة لفترة طويلة”.

وأصر ترامب على أنه “عندما ينتهي كل شيء، وتصبح هذه الفترة الزمنية مجرد فصل قبيح آخر في تاريخ بلادنا، فسننتصر”.

ورفضت المحاكم الأميركية بما فيها المحكمة العليا على أن ترامب خسر الانتخابات وأن الرئيس المنتخب جو بايدن فاز بها دون منازع، وكذلك أقرت كل الولايات الأميركية عند إدلائها بأصواتها للكلية الانتخابية.

ويقضي ترامب معظم وقته بالحديث مع المشرعين الجمهوريين للضغط عليهم كي يعلنوه هو رئيسا يوم 6 كانون الثاني 2021 المقبل، وهو اليوم الرسمي لعقد جلسة مشتركة للكونغرس الأميركي (مجلسي النواب والشيوخ) بحسب الدستور الأميركي، حيث يدير نائب الرئيس مايك بينس ليعلن الرئيس الجديد، وهي عبارة عن عملية شكلية ليس أكثر.

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى