أخبار العالم

تشييع رمزي فى بغداد لقتلى الحشد الشعبي على الحدود بين سوريا والعراق

الحشد الشعبي

تشييع رمزي فى بغداد لقتلى الحشد الشعبي على الحدود بين سوريا والعراق.

وفى التفاصيل فقد شارك آلاف من عناصر الحشد الشعبي وأنصارهم الثلاثاء بتشييع رمزي لقتلى الحشد الذين قضوا في الغارة الاميركية على الشريط الحدودي العراقي السوري فجر الاثنين .

وقُتل عدد من عناصر فصائل مدعومة من إيران الأحد في غارات جوية أميركية استهدفت مواقعهم عند الحدود السورية العراقية.

وقالت قوات الحشد الشعبي العراقية المدعومة من إيران إن أربعة من أعضائها قتلوا في الغارة الجوية.
وتجمع المشيعون الذين هتفوا “الموت لأمريكا” و”الثأر للشهداء” قرب ساحة الحرية في منطقة الجادرية في العاصمة بغداد القريبة من بوابة المنطقة الخضراء المحصنة التي تضم سفارتي الولايات المتحدة وبريطانيا.

واتخذت اجراءات أمنية مشددة بينها اغلاق المنطقة المحصنة التي شهدت اقتحامات متكررة خلال الفترة الاخيرة من قبل فصائل مسلحة موالية لايران ضمنها الحشد الشعبي. وشارك في التشييع كبار قيادات الحشد بينهم فالح الفياض رئيس الحشد وهادي العامري زعيم منظمة بدر، اضافة الى مستشار الامن الوطني قاسم الأعرجي.
ورفع المشيعون الذين رافقتهم سيارات تحمل مسلحين يرتدون اللون الاسود لافتات كتب عليها “استهداف الحشد يجب أن يسرع باجلاء القوات الاميركية من البلاد”.

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى