أخبار الفن

تعرف علي حكايه وحش السينما فريد شوقى و الشيخة سعدية

يشار الي ان كبار نجوم الفن والأدب والثقافة يجتمعون يوميًا فى رمضان على مقاهى الحسين الذى كان أهل الفن والثقافة يطلقون عليه الحى اللاتينى خاصة قهوة الفيشاوى التى شهدت العديد من هذه الاجتماعات.

وكانت في الوقت الدائم أن يحضر هذه اللقاءات العديد من مجاذيب الحسين الذين نشأت بينهم وبين أهل الفن والثقافة من مرتادى مقهى الفيشاوى علاقات صداقة، وكتبت الصحف والمجلات خلال فترة الأربعينيات والخمسينيات عن أجواء هذه اللقاءات.

 الشيخة سعدية

كانت الشيخة سعدية تتمتع بثقافة فنية واسعة وتشارك فى الندوات الفنية والثقافية بآرائها عن نجمات الفن ومنهم فاتن حمامة وماجدة وليلى مراد، وكان الفنان فريد شوقى من بين مرتادى هذه الاحتفالات والسهرات ومن أشد المعجبين بالشيخة سعدية، حتى أنه فكر فى أن ينتج فيلمًا يحكى قصتها، ولكنه خاف من سخط شيوخ الطرق الصوفية الذين حذروه من إتمام هذه الفكرة فعدل عنها.

يذكر من بين أشهر المجاذيب سيدة اسمها الشيخة سعدية، كان يعرفها كل أهل الفن والثقافة مرتادى حى الحسين، وكانت الشيخة سعدية تحفظ كل أغانى أم كلثوم وخاصة قصائد مدح الرسول التى كانت تغنيها بصوت جميل طوال العام، ولكنها كانت تصوم عن الغناء فى رمضان تمامًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى