أخبار العالم

تعين وزير جديد للداخلية الأردنية فى ظل الخروقات الأمنية الأخيرة

تعين وزير جديد للداخلية الأردنية فى ظل الخروقات الأمنية الأخيرة.

 أعلن الديوان الملكي الأردني في بيان، اليوم الأربعاء، تعيين سمير المبيضين وزيراً للداخلية خلفاً لسلفه توفيق الحلالمة الذي استقال على أثر خروقات أمنية وأحداث شغب عقبت الانتخابات.

وقال البيان: “صدرت الإرادة الملكية السامية اليوم الأربعاء وبناء على تنسيب رئيس الوزراء بشر الخصاونة، بالموافقة على تعيين معالي السيد سمير المبيضين وزيراً للداخلية”.

وأدى الوزير المبيضين (62 عاماً) اليمين الدستورية أمام الملك.

وكان المبيضين الذي يحمل شهادة البكالوريوس في الحقوق شغل منصب وزير الداخلية في عامي 2018 و2019.

وكان العاهل الاردني قبل استقالة وزير الداخلية السابق توفيق الحلالمة من منصبه اعتباراً من 12 تشرين ثاني الماضي.

وجاءت استقالة الحلالمة حينها، بعد شهر على تعيينه، إثر خروقات أمنية من قبل أنصار مرشحين واطلاق النار في عدة مناطق عقب اعلان نتائج الانتخابات النيابية التي جرت في 10 تشرين ثاني الماضي.

وشكلت الحكومة الاردنية برئاسة بشر الخصاونة في 12 تشرين أول الماضي.

وشهدت الانتخابات إقبالا ضعيفا على التصويت، بنسبة 29,9 بالمئة، وبلغت هذه النسبة في الانتخابات السابقة 36 بالمئة.

ورغم حظر التجول الذي فرضته السلطات لاربعة ايام انطلاقا من مساء يوم الانتخاب بهدف منع الاحتفالات التي تلي عادة فرز الأصوات وإعلان النتائج للحد من تفشي عدوى فيروس كورونا المستجد، تداولت مواقع التواصل الاجتماعي صورا ومقاطع فيديو تظهر تجمعات واحتفالات وإطلاق نار بكثافة في بعض المناطق.

كما أقدم غاضبون بسبب خسارة مرشحيهم على إقفال طرق وإحراق حاويات نفايات في عدة مناطق، بينما ضبط رجال الأمن عشرات المخالفين ومثيري الشغب. وتعهدت الحكومة بمحاسبة جميع من خالفوا القانون.

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى