أخبار العالم

حركة النهضة التونسية تحذر من تفكك المؤسسات الديمقراطية

النهضة التونسية

حركة النهضة التونسية تحذر من تفكك المؤسسات الديمقراطية.

قالت حركة النهضة التونيسة، إن “تفكيك الدولة بتدمير مؤسساتها الشرعية وإلغاء دستورها وقوانينها الأساسية ذات الصلة قد ضرب في مقتل شرعية الرئاسة والسلطة القائمة'”.
جاء ذلك خلال بيان صحفي، أصدرته الحركة، اليوم الجمعة، حذّرت خلاله، من مخاطر تفكيك المؤسسات الديمقراطية وقوانينها وتعويضها بتعيينات تابعة للرئاسة وقائمة على الولاء الشخصي لمن عينها. وفق موقع (روسيا اليوم).

ونوّهت الحركة ”التونسيين والتونسيات إلى المخاطر الحقيقية من تفكيك المؤسسات الديمقراطية وقوانينها وتعويضها بتعيينات تابعة للرئاسة وقائمة على الولاء الشخصي لمن عينها بما يفقدها كل استقلالية وكل حياد، وآخر ضحايا هذا التمشي هي الهيئة العليا المستقلة للانتخابات”.

وأشارت إلى “رفض محاكمة العميد السابق للمحامين عبد الرزاق الكيلاني “أمام القضاء العسكري على خلفية دفاعه عن نور الدين البحيري بعد احتجازه قسريا”.

وأدانت بحسب البيان، “إمعان الرئاسة في الضغط على القضاة والتدخل المستمر في القضاء وتعبر عن احترامها للقضاء ودعمها للسلطة القضائية المستقلة كركيزة أساسية للديموقراطية ودولة القانون والمؤسسات”.

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى