أخبار العالم

خشية إسرائيلية من عملية انتقام إيرانية تطال مصالحها فى الخارج

خشية إسرائيلية من عملية انتقام إيرانية تطال مصالحها فى الخارج.

أشارت الحكومة الإسرائيلية مساء الخميس، إلى “ارتفاع” مستوى “التهديد” على مواطنيها في الخارج على خلفية صدور دعوات في إيران إلى الانتقام لمقتل عالم نووي بارز في عملية حمّلت طهران مسؤوليتها لدولة الاحتلال الإسرائيلية.

وقالت وزارة الخارجية الإسرائيلية، “في ضوء تهديدات أخيرة من عناصر إيرانيين (…) إننا نخشى أن تستهدف إيران أهدافا إسرائيلية”، ناقلةً رسالة من مجلس الأمن القومي تحدثت عن هجمات محتملة ضد اسرائيليين في دول مجاورة لإيران أو في إفريقيا.

وتحدثت السلطات عن “زيادة التهديد الإرهابي ضد الإسرائيليين في الخارج”، وحددت على وجه الخصوص بلدانا أو مناطق قريبة “جغرافيا” من إيران، بينها جورجيا وأذربيجان وتركيا وكردستان العراق والإمارات العربية المتحدة والبحرين.

وقامت البحرين والإمارات بتطبيع العلاقات مع إسرائيل وقد افتتحت خطوط جوية تجارية بين دبي وتل أبيب أواخر الشهر الماضي.

وكان مقررا أن يتوجه وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي إلى البحرين نهاية الأسبوع لحضور مؤتمر إقليمي، لكن مصادر دبلوماسية قالت، “بعد التهديدات الجديدة التي وجهتها طهران لإسرائيل، إن هذه الرحلة قد الغيت، دون مزيد من التفاصيل”.

ومحسن فخري زاده الذي كان رئيساً لمنظمة الأبحاث والإبداع (سبند) التابعة لوزارة الدفاع الإيرانية اغتيل الجمعة في هجوم قالت الجمهورية الإسلامية إنّ إسرائيل تقف وراءه، فيما لم تعلق الدولة العبرية على هذا الاتهام.

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى