أخبار العالم

دونالد ترامب نريد نقاشاً حراً ومفتوحاً وليس إلغاء للثقافة

دونالد ترامب نريد نقاشاً حراً ومفتوحاً وليس إلغاء للثقافة،قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن “الغوغاء الغاضبون يحاولون هدم تماثيل المؤسسين”.

وأكد  خلال احتفالية عيد الاستقلال في جبل راشمور بولاية داكوتا الجنوبيةأنه يجب أن “يوقف هذا الهجوم على الحرية بسرعة كبيرة من الفاشية اليسارية المتطرفة”، مشيراً إلى أنهم يعتقدون أن الشعب الأميركي ضعيف وخنوع، كلا إنه  شعب قويّ وفخور ، ولن يسمح بأخذ بلادنا وقيّمها وتاريخها وثقافتها منهم”، على حد قوله.

وفي سياق متصل، لفت ترامب إلى أن “إلغاء الثقافة غريب عن الثقافة الأميركية، وليس له مكان على الإطلاق في الولايات المتحدة”.

وأردف، “إنهم عازمون على هدم كل تمثال ورمز وذاكرة لتراثنا الوطني”، مضيفاً “لهذا السبب أقوم بنشر تطبيق القانون الفيدرالي لحماية آثارنا واعتقال المشاغبين ومقاضاة المخالفين إلى أقصى حد بالقانون”.

ورأى ترامب أن الأشخاص الذين يلحقون الضرر بالآثار  أو التماثيل أو يشوّهونها سيُعاقبون بالسجن لمدة 10 سنوات على الأقل، موضحاً “أن الولايات المتحدة هي الدولة الأكثر عدالة واستثنائية على الإطلاق على الأرض”.

وقال الرئيس الأميركي أنه يريد نقاشاً حراً ومفتوحاً، وليس إلغاء للثقافة،  معتبراً “إنهم يريدون إسكاتنا، لكننا لن نسكت والأيديولوجية الراديكالية تعمل تحت ستار العدالة الاجتماعية ولكنها في الحقيقة أداة انقسام”، بحسب تعبيره. 

ترامب أعلن أنه سينشئ نصباً تذكارية جديدة، وأنه “أصدر أمراً رئاسياً لإنشاء الحديقة الوطنية لـ”الأبطال الأميركيين” كما وصفهم، وهي حديقة شاسعة تتميز بتماثيل الأميركيين العظماء”، بحسب تعبيره.

بالتزامن، حاولت مجموعة منهم قطع الطريق لعرقلة وصول ترامب قبل أن تتدخّل القوات الأمنية وتفرق المُحتجين، لكن السكان أعادوا التجمّع قرب موقع الاحتفال منددين بحضور ترامب ورفعوا لافتات كتب عليها: “أنتم على أرض مسروقة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق