أخبار التقنية

“سبايس اكس” تفشل مجددا في رحلة تجريبية لصاروخ “ستارشيب”

سبايس اكس

“سبايس اكس” تفشل مجددا في رحلة تجريبية لصاروخ “ستارشيب”.

بعد ثلاث محاولات فاشلة، تحطم النموذج الجديد لصاروخ “ستارشيب” من “سبايس اكس” مجددا الثلاثاء خلال رحلة تجريبية، على ما أكد مؤسس الشركة إيلون ماسك عبر تويتر.

وكتب ماسك “حصل أمر هام” خلال الهبوط”، و”علينا معرفة ما حصل حالما سنتمكن من فحص الحطام في وقت لاحق من النهار”.

وأضاف مازحا “على الأقل فوهة الارتطام في مكانها الصحيح”.

وكان صاروخ “اس ان 11” انطلق من جنوب تكساس قرابة الساعة 13,00 ت غ، وبدأ عملية الصعود لعشرة كيلومترات والتي واجه خلالها مشكلات للإرسال عبر الفيديو.

وتوقف بث الفيديو خلال مرحلة الهبوط.

وقال معلق “سبايس اكس” جون إنزبروكر “فقدنا ساعة التوقيت بعد خمس دقائق و49 ثانية” من إقلاع الصاروخ.

وأضاف “يبدو أننا أمام تجربة مثيرة أخرى لستارشيب رقم 11”.

و”اس ان 11″ هو النموذج الحادي عشر لصاروخ “ستارشيب” الذي تأمل “سبايس اكس” أن تتمكن يوما من إرساله إلى القمر والمريخ وما بعدهما، مع نقل بشر على متنه.

وهذا النموذج الرابع الذي تطلقه الشركة إلى الفضاء وحاول العودة إلى الأرض للهبوط عموديا بسلاسة.

وقد أُطلق صاروخا “اس ان 8″ و”اس ان 9” في كانون الأول/ديسمبر وكانون الثاني/يناير، لكنهما تحطما وانفجرا، فيما نجح “اس ان 10” في الثالث من آذار/مارس في الهبوط لكنه انفجر أيضا بعد دقائق.

ورغم هذه المحاولات الفاشلة، تجمع “سبايس اكس” بحسب الخبراء بيانات ثمينة ستتيح لها تسريع تطوير برنامجها الفضائي.

وتسعى “سبايس اكس” على المدى الطويل لجمع مركبتها الفضائية “ستراشيب” مع صاروخها “سوبرهافي” لإيجاد مركبة قابلة لإعادة الاستخدام بالكامل.

وسيبلغ طول النسخة النهائية من الصاروخ 120 مترا وسيكون قادرا على حمل شحنة بزنة مئة طن في مدار الأرض، ما سيجعلها مركبة الإطلاق الأقوى على الإطلاق.

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى