أخبار الرياضة

سلافيا براغ التشيكي ضرب ليستر سيتي بالرصاصة الأولي بقلب الكينج باور كما توقعنا والسبب رودجرز

تجرى حالياً مواجهة أصبحت صعبة بشكل كبير على ليستر سيتي الفريق الذى يواجه سلافيا براغ التشيكي فى إطار دور 32 من بطولة الدورى الأوروبي اليوروباليج المؤهل إلى دور الستة عشر من المسابقة حيث مازال براغ متقدم بهدف دون رد اللقاء الذى يلعب بملعب كينج باور معقل ثعالب إنجلترا ليستر ، حيث انتهى لقاء الذهاب بالتعادل السلبي بينهما وقبل مواجهة الليلة وعند إعلان المدرب رودجرز للتشكيل توقعنا حدوث أمر مفاجئ وبالفعل هذا ما حدث عندما نجح سلافيا فى مباغتة الحارس شمايكل وسجلوا الهدف الأول فى الدقيقة 49 من زمن المباراة عن طريق الجناح لوكاس بروفود الذى أحرز هدف قد يدخل به التاريخ.

يذكر أن الفريق التشيكي قد تأهل لهذا الدور من خلال تواجده بالمركز الثاني بمجموعة تصدرها ليفركوزن الألماني برصيد 15 نقطة حيث امتلك سلافيا 12 نقطة ، بينما فريق ليستر سيتي الذى صعد بعد خطف صدارة مجموعته برصيد 13 نقطة ، حيث بدأ رودجرز يقوم بعمل تبديلات وكما ذكرنا قبل إنطلاق المواجهة أن مقاعد بدلاء ليستر بها ثلاثي قادر على تعديل الأوضاع وصنع الفارق فى اى وقت مثل بارنز و كاستانيي بالإضافة إلى بيريرا وبالفعل هؤلاء من نزلوا إلى أرضية الملعب ونتوقع شراسة كبيرة من الفريق الإنجليزي من أجل تعديل النتيجة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى