أخبار التقنية

علماء يابانيون يتوصلون لطريقة لبناء مدن وتحصينها فوق القمر.. اعرف القصة

كشف فريق من العلماء اليابانيين توصلهم لطريقة للاعتماد على أنفاق البراكين والحمم البركانية على سطح القمر، من أجل إنشاء مدن بأكملها. فريق العلماء من المعهد الياباني للبحوث الإشعاعية، كشفوا إمكانية استغلال أنفاق الحمم البركانية العمودية الموجودة على سطح القمر في بناء المدن، مشيرين إلى قدرتها لحماية الإنسان والأبنية من خطر الإشعاعات والنيازك، وفقا لموقع سبوتنيك.

وقال عالم المعهد الياباني للبحوث الإشعاعية، المشارك في البحث، ساتوشي كودايرا، بأن هذه الأنفاق يمكن أن تحمي البشر والمواد المستخدمة في البناء من خطر الإشعاعات المنتشرة في الفضاء، مضيفا :”بحسب الدراسات وما تم رصده، فإن مستوى الإشعاع على سطح القمر أعلى منه في محطة الفضاء الدولية”، موضحا أن مستوى الإشعاع المرتفع، لن يخلق مشكلة للبشر فقط، ولكن للمعدات أيضا، مما قد يجعل المهمة مستحيلة.

وأضاف “الإشعاعات تنتشر في الفضاء المفتوح ومن جميع الاتجاهات، وأن أنفاق الحمم البركانية العمودية الموجودة على القمر يمكن أن تساعد ليس فقط في بناء قواعد هناك لإقامة طويلة الأمد للأشخاص، ولكن أيضا مدن بأكملها، حيث تحميها من الإشعاعات، كما تحافظ على درجات حرارة ثابتة”.

وأشار إلى ما نشرته وكالة فضاء JAXA،  عام 2017، وهى بيانات تشير إلى أن عرض “أنبوب الحمم البركانية” يبلغ 100 متر على الأقل، ويمكن أن يصل عمقه إلى 50 كم.

كما وأفادت وكالة “كيودو” مؤخرا نقلا عن وكالة الفضاء JAXA، بأن اليابان تخطط لبناء مصنع لإنتاج الوقود على القمر بحلول 2035 من أجل استخدامه في نطاق واسع لاكتشاف القمر، ولتقليل كلفة نقل الوقود من الأرض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق