اقتصاد

عملة رقمية جديدة تقفز لـ45 مليار دولار في 24 ساعة.. تعرف على أهم المعلومات

العملات الرقمية المشفرة

عملة رقمية جديدة تقفز لـ45 مليار دولار في 24 ساعة.. تعرف على أهم المعلومات.

قفزت عملة رقمية جديدة اسمها “إنترنت كمبيوتر” (ICP)، بعد يوم واحد من إطلاقها لتبلغ قيمتها السوقية نحو 45 مليار دولار.

ودخلت العملة الرقمية الجديدة “إنترنت كومبيوتر” التي تم إطلاقها يوم الإثنين، عالم الكبار في العملات المشفَّرة بالعالم.

وحسب وكالة بلومبرج للأنباء الأمريكية، أصبحت عملة “إنترنت كمبيوتر” خلال 24 ساعة، ثامن أكبر الأصول الرقمية من بين العشرة الأوائل في تصنيف موقع (Coin Market Cap.com).

زلزال إيثريوم المشفر.. قمة جديدة مكاسبها فوق 500%
وأضافت الوكالة الأمريكية، أنه من المفترض أن تساعد العملة الرقمية الجديدة، ودفتر الحسابات الرقمي المرتبط بها أيَّ شخص ( يشمل مطورو البرامج أو منشؤو المحتوى) على نشر أي شيء يريدونه على الإنترنت.

وتابعت: وذلك دون الاضطرار إلى المرور عبر الشركات الرقمية العملاقة مثل شركة “أمازون”، أو شركة “فيسبوك”، أو إلى استخدام الخوادم، أو الخدمات السحابية التجارية.

ووفقاً لـ”دومينيك ويليامز”، مؤسس المشروع، تمثِّل الفكرة في تجنب أسوار الشركات المنغلقة، وتقليل التكاليف، إذ يمكن للمستخدمين بناء وسائل التواصل الاجتماعي وغيرها من الخدمات التي تتنافس مع عمالقة الإنترنت.

وتستخدم الشبكة الأساسية للعملة عقوداً ذكية، أو برامج برمجية تنفذ المهام، وتتنافس مع أمثال منافستها الأكبر “إيثريوم”، وبذلك تنضمُّ إلى العديد من العملات الأخرى، والشبكات ذات الصلة مثل ” بالكادوت”، و “بينانس”، في محاولة سرقة فكرة “إيثريوم”، وتوظيفها لمصلحتهم.

ويأتي طرح “إنترنت كومبيوتر” الأولي في وقت تتمُّ فيه مناقشة العملات المشفَّرة التي تتراوح من “بتكوين” إلى “دوجكوين” في كل مكان من طاولات العشاء إلى البرنامج الأمريكي الكوميدي “ساترداي نايت لايف”، كما أنَّ أسعار العديد من العملات المشفَّرة آخذة في الارتفاع.

وتبلغ القيمة السوقية الإجمالية لجميع العملات المشفَّرة الآن 2.48 تريليون دولار، مقارنة بقيمة سوقية أقل من تريليون دولار في بداية العام.

لكن كما هو الحال في الفترة التي سبقت عام 2017، من المرجح أنَّ العديد من العملات المشفَّرة البديلة المزعومة، ستهوي قيمتها بشكل مفاجئ ومخيِّب للآمال.

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى