أخبار العالم

متظاهرون جزائريون يعبرون عن رفضهم للإنتخابات التشريعية المقبلة

انتخابات البرلمان فى الجزائر

متظاهرون جزائريون يعبرون عن رفضهم للإنتخابات التشريعية المقبلة.

أعرب متظاهرون في الجزائر الجمعة عن رفضهم إجراء الانتخابات التّشريعية المقررة في حزيران/ يونيو المقبل.

ورفع المتظاهرون الذين خرجوا في الجمعة الـ108 من عمر الحراك الشّعبي شعار ” الانتخابات لا تعنينا والتّغيير هو هدفنا ” إلى جانب “هذا الحراك ليس للبيع ” و”حراكنا لا يمكن اختزاله في انتخابات .. فغايتنا بناء جزائر العدالة والحريات”.

وردّد عشرات آلاف المتظاهرين الذين خرجوا اليوم بمختلف الشّوارع الرّئيسية بالجزائر العاصمة، إلى جانب عدد من ولايات الوطن، هتاف “جزائر حرة ديمقراطية” و “دولة مدنية وليست عسكرية” إلى جانب “الشعب يريد الاستقلال” و”قلنا العصابة ترحل.. يا نحن يا أنتم” و”ترحلوا جميعا” وغيرها من الشّعارات المطالبة بالتّغيير الجذري .

ورفع المتظاهرون اللافتات المطالبة بمعاقبة الجنرال الجزائري المتقاعد، محمد مدين، المعروف باسم توفيق، إذ يحمّله كثيرون مسؤولية عدد من الأزمات التي عاشتها وتعيشها البلاد.

وقد تعرّض عدد من الصحفيين للطرد من قبل عدد من الحراكيين بحجة أن “الإعلام خذل الحراك ولم يكن بقدر عظمة الثورة السّلمية “.

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى