أخبار الرياضة

مصادر قضائية .. دييغو كوستا غُرّم بنحو 543 الف يورو بعد ان اعترف بالاحتيال على سلطات الضرائب

ذكرت مصادر قضائية إسبانية الخميس أن مهاجم فريق اتلتيكو مدريد دييغو كوستا غُرّم بنحو 543 الف يورو بعد ان اعترف بالاحتيال على سلطات الضرائب بما يزيد قليلا على مليون يورو.

وحُكم على كوستا بالسجن ستة أشهر، وتم تخفيف الحكم بعد اتفاق مع مكتب المدعي العام إلى غرامة قدرها 36 ألف يورو، بالاضافة إلى غرامة أخرى بقيمة 507208 يورو بسبب المبلغ الكبير الذي تم الاحتيال فيه.

ووفقا لحكم المحكمة الذي اطلعت عليه وكالة “فرانس برس”، فإن سواريز دفع “1,14 مليون يورو في آب/أغسطس الماضي، ودفع كامل الديون الضريبية، بما في ذلك الفائدة”، ما سهل الاتفاق مع النظام القضائي الإسباني.

ومثُل مهاجم أتلتيكو أمام محكمة إقليمية في مدريد الخميس، برفقة محاميه، لحضور محاكمة قصيرة، حيث كان يتبقى عليه توقيع الاتفاق مع مكتب المدعي العام، والذي تم تفصيل طلباته في الإدانة.

واتُهم كوستا البرازيلي الأصل بعدم إدراج إقراره الضريبي لعام 2014، عندما وقّع على عقد انتقاله إلى تشلسي الإنكليزي، وهي المكاسب التي حصل عليها من الصفقة مع النادي اللندني.

ووفقا للمحكمة الإسبانية، فإن الأجر الذي دفعه تشلسي “كان 5,15 مليون يورو، معلن في المملكة المتحدة، مع العلم أن مدخوله هذا يخضع للضريبة في إسبانيا”.

واضافت المحكمة أن اللاعب الدولي اخفى أيضا “1,37 مليون يورو مقابل الدخل من استغلال حقوق صورته”.

وغادر كوستا فريق أتلتيكو مدريد في نهاية موسم 2013-2014 للانضمام إلى تشلسي، ثم عاد إليه مجددا في كانون الثاني/يناير 2018.

وشهدت السنوات الأخيرة مراقبة السلطات الضريبية الإسبانية اقتصاد كرة القدم عن كثب، وقد أدين نجوم كبار مثل الأرجنتيني ليونيل ميسي من فريق برشلونة والبرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد السابق ويوفنتوس الإيطالي حاليا بالتهرب الضريبي.

وكانت آخر القضايا للاعب ريال مدريد السابق تشافي ألونسو حيث تمت تبرئته في نوفمبر الماضي بعد اتهامه بالاحتيال الضريبي بقيمة مليوني يورو بينما كان يلعب مع مع الفريق الملكي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق