أخبار العالم

مقتدي الصدر.. الحكومات التوافقية لم تنفع العراق

الحكومات العراقية

مقتدي الصدر.. الحكومات التوافقية لم تنفع العراق.

 دعا الزعيم الشيعي  العراقي مقتدى الصدر اليوم الاثنين، القوى السياسية والمستقلين إلى الخروج من عنق التوافق إلى فضاء الأغلبية في تشكيل الحكومة العراقية الجديدة.

وقال الصدر ، في تغريدة عبر حسابه موقع “تويتر” اليوم :”ندعو  إلى الخروج من عنق التوافق إلى فضاء الأغلبية ومن عنق الطائفية إلى فضاء الوطنية”.

وأضاف :”هناك طبقة من النواب المستقلين المحبين لوطنهم الواعين لأسباب تردي وتراجع العراق لهذه الدرجة المرعبة والمقلقة” ، مشيرا إلى أن “الحكومات التوافقية لم تنفع العراق والعراقيين بل أضرت به عاما بعد عام”.

وأهاب الصدر بالنواب المستقلين بالوقوف ” وقفة عز وشرف وكرامة من أجل إنقاذ الوطن وتخليصه من بقايا الفساد والإرهاب والاحتلال من خلال دعمهم  للجلسة البرلمانية التي يتم بها التصويت على رئيس الجمهورية وعدم تعطيله بالثلث المعطل الذي هو وليد الترهيب والترغيب”.

ومن المنتظر أن يعقد البرلمان العراقي يوم السبت المقبل جلسة لانتخاب رئيس جديد للبلاد على خلفية نتائج الانتخابات البرلمانية التي جرت في البلاد يوم العاشر من تشرين الأول /أكتوبر الماضي .

ومازال التحالف الثلاثي ، الذي يضم  أكثر من 173 مقعدا في البرلمان عن الكتلة الصدرية بزعامة مقتدى الصدر وكتلك السيادة (سنه) بزعامة محمد الحلبوسي والحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود برزاني، متمسك بتشكيل حكومة أغلبية وطنية ، فيما يطالب تجمع الاطار التنسيقي الشيعي بتشكيل حكومة توافق يشارك فيها الجميع.

وتشكل القوى المستقلة في البرلمان، التي تضم 50 نائبا، مركزا للاستقطاب من قبل القوى المتنافسة لتشكيل الحكومة، وهي لاتزال متمسكة بخيار المعارضة وعدم المشاركة في  السلطات والمناصب التنفيذية.

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى