أخبار العالم

ميشال عون.. لبنان يريد نجاح المفاوضات مع إسرائيل حول ترسيم الحدود

ميشال عون.. لبنان يريد نجاح المفاوضات مع إسرائيل حول ترسيم الحدود.

أكد الرئيس اللبناني، ميشال عون، اليوم الأربعاء، أن لبنان “المتمسك بسيادته على أرضه ومياهه، يريد نجاح المفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية الجنوبية”.

ونقلت “الوكالة الوطنية للإعلام” عن عون قوله خلال استقباله اليوم رئيس الوفد الأمريكي الوسيط في المفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية الجنوبية، جون ديروشيه، إن “لبنان المتمسك بسيادته على أرضه ومياهه، يريد أن تنجح مفاوضات الترسيم البحرية، لأن ذلك يعزز الاستقرار في الجنوب وسيمكن من استثمار الموارد الطبيعية من غاز ونفط”.

وأضاف أن “الصعوبات التي برزت في الجولة الأخيرة للتفاوض، يمكن تذليلها من خلال بحث معمق يرتكز على الحقوق الدولية ومواد قانون البحار وكل ما يتفرع عنها من نصوص قانونية”.

وأشار إلى أن “الوفد اللبناني المفاوض لديه تعليمات واضحة يفاوض على أساسها”، لافتاً إلى “ضرورة استمرار هذه المفاوضات لتحقيق الغاية من إجرائها، وإذا تعثر ذلك لأي سبب كان، يمكن درس بدائل أخرى”.

وخلال اللقاء، عرض السفير ديروشيه، المراحل التي قطعتها عملية التفاوض والدور الأمريكي فيها، متمنيا استمرارها لما فيه مصلحة الجميع.

وحضر اللقاء من الجانب الأمريكي السفيرة الأمريكية دوروثي شيا والمستشار السياسي أودري كيرانين، ومن الجانب اللبناني الوزير السابق سليم جريصاتي والمدير العام لرئاسة الجمهورية الدكتور انطوان شقير.

يذكر أن الجولة الأولى من المفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل، انطلقت في 14 من تشرين أول الماضي بوساطة الولايات المتحدة الأمريكية ورعاية الأمم المتحدة، فيما انطلقت الجولة الثانية في 28 من نفس الشهر، وتبعتها الجلسة الثالثة في اليوم التالي.

وكانت تقارير تحدثت عن تأجيل جولة المفاوضات التي كانت مقررة اليوم بطلب أمريكي، من دون ذكر الأسباب.

ومن المعروف أن الخط الأزرق يتطابق مع خط الحدود الدولية اللبنانية، الذي تم تأكيده في عام 1949، في قسم كبير منه وتوجد فوارق في عدد من الأماكن، لذا تحفّظ لبنان على الخط الأزرق في هذه المناطق.

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى