"أرباح برشلونة" تحسم التعاقد مع نيمار

"أرباح برشلونة" تحسم التعاقد مع نيمار


    تعرض نادي برشلونة الإسباني لأخبار اقتصادية "سيئة"، قد تكون سببا رئيسيا في التغاضي عن التعاقد مع النجم البرازيلي نيمار هذا الصيف.
    وكشفت تقارير، الخميس، أن أرباح النادي "الكتالوني" تراجعت الموسم الماضي، الأمر الذي قد يدفع برشلونة للاكتفاء بصفقة الفرنسي أنطوان غريزمان، وعدم خسارة المزيد بالتعاقد مع نيمار.
    وأظهرت التقارير تراجع أرباح برشلونة الموسم الماضي إلى النصف، حيث وصلت الأرباح النهائية إلى 17 مليون يورو تقلصت أكثر لاحقا بعد تسديد الضرائب إلى نحو 4.5 مليون يورو، وهو هبوط من أرباح موسم 2017-2018.
    وأنفق برشلونة هذا الصيف، حتى الآن، 237 مليون يورو، للتعاقد مع الفرنسي أنطوان غريزمان والهولندي فرينكي دي يونغ والبرازيليين نيتو وإيمرسون والإسباني مارك كوكوريلا.
    وقد يكون تراجع الأرباح سببا رئيسيا لعدم إتمام صفقة نيمار هذا الصيف، التي من المتوقع أن ترفع مجموع إنفاق النادي هذا الصيف إلى أكثر من 400 مليون يورو.
    وكان برشلونة أعلن في وقت سابق عن ارتفاع في الإيرادات، التي وصلت لـ990 مليون يورو الموسم الماضي، ولكن الانفاق الكبير أدى لانخفاض الأرباح.
    ويتردد أن باريس سان جرمان يريد أكثر من 200 مليون جنيه إسترليني (نحو 222 مليون يورو) في مقابل الاستغناء عن اللاعب البالغ من العمر 27 عامًا، والذي ضمه عام مقابل الرقم ذاته، ويبقى إلى الآن أغلى لاعب في العالم.
    وبما أن برشلونة لا يريد، وربما لا يقدر على دفع هذا المقابل، فإن الاستغناء عن اسمين من بعض اللاعبين، قد يبدو الحل الوحيد لإزالة العقبة الأصعب في سبيل إتمام الصفقة.
    الاخبارمن حول العالم
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع ثمار برس .

    إرسال تعليق