بولتون يعلن تمديد الإعفاءات من العقوبات المفروضة على إيران

بولتون يعلن تمديد الإعفاءات من العقوبات المفروضة على إيران
    بولتون يعلن تمديد الإعفاءات من العقوبات المفروضة على إيران وسيناتور جمهوري يتهم مسؤولين كبار في وزارتي الخارجية والخزانة بالعمل ضد توجهات ترامب لإنقاذ الاتفاق النووي. كما وتنقل وكالة رويترز عن مسؤول أميركي أن واشنطن ستواصل حملة الضغط القصوى على طهران.

    أعلن مستشار الأمن القومي جون بولتون أن واشنطن ستمدد الاعفاءات على العقوبات الأميركية على البرنامج النووي الايراني.
    وقال بولتون في مقابلة مع فوكس نيوز الاميركية إن "أعتقد أن الفكرة هنا هي أننا نراقب تلك الأنشطة النووية عن كثب، لذلك ستمدد واشنطن الإعفاءات المرتبطة بالبرنامج النووي الإيراني 90 يوماً".
    وكانت قد كشفت صحيفة "واشنطن بوست" أمس عن نية واشنطن تجديد إعفاء خمسة برامج نووية إيرانية من العقوبات، وهو ما يتيح لروسيا والصين ودول أوروبية الاستمرار في التعاون بالمجال النووي السلمي مع إيران، بحسب الصحيفة.
    وقالت "واشنطن بوست" إن ترامب انحاز خلال اجتماع في مكتب البيت الأبيض الأسبوع الماضي إلى وزير الخزانة ستيفن منوتشين الذي يدافع عن تجديد الإعفاءات أمام اعتراضات وزير الخارجية مايك بومبيو وبولتون. 
    وتعقيباً على فرض واشنطن العقوبات على وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، قال بولتون إن ذلك "إشارة إلى أنه ليس المتحدث الشرعي باسم إيران".
    وكانت وزارة الخزانة الأميركية قد أعلنت أمس فرض عقوبات على ظريف، ووفق البيان الصادر عنها فإن العقوبات تشمل تجميد أي أصول لظريف في الولايات المتحدة أو تلك التي تسيطر عليها كيانات أميركية، كما أن واشنطن ستسعى أيضاً للحد من رحلاته الدولية.
    وقال وزير الخزانة ستيفن منوشين إن واشنطن تبعث برسالة إلى النظام الإيراني مفادها أن سلوكه الأخير غير مقبول بتاتاً، وفق تعبيره.

    رويترز عن مسؤول أميركي: واشنطن ستواصل حملة الضغط القصوى على طهران

    هذا ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول أميركي أن واشنطن ستواصل حملة الضغط القصوى على طهران، وأضاف المسؤول الأميركي أن واشنطن لا تعتبر ظريف نقطة الاتصال الرئيسية في محادثات نووية محتملة، مشيراً إلى أنها ترغب في التواصل مع شخص له دور كبير في صنع القرار في إيران.
    المسؤول الأميركي قال إن ظريف ساعد في تنفيذ ما وصفه بجدول الأعمال المتهور للمرشد خامنئي، وفق تعبيره.

    سيناتور جمهوري: مسؤولون كبار ينشطون من دون علم ترامب للحفاظ على الاتفاق النووي

    في السياق، اتهم السيناتور الجمهوري تيد كروز "أركان الدولة العميقة في الولايات المتحدة بالعمل ضد توجهات الرئيس الأميركي دونالد ترامب بشأن إيران من أجل إنقاذ الاتفاق النووي".

    ونقلت نشرة "فري بيكون" اليمينيّة عن كروز قوله إنّ "مسؤولين كباراً في وزارتي الخارجية والخزانة ينشطون من دون علم ترامب للحفاظ على الاتفاق النووي والاستمرار في تمديد وتجديد نظام الإعفاءات من العقوبات الأميركية".
    الاخبارمن حول العالم
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع ثمار برس .

    إرسال تعليق