الجيش السوري يستعيد خان شيخون بريف إدلب الجنوبي وقرى في ريف حماة الشمالي

الجيش السوري يستعيد خان شيخون بريف إدلب الجنوبي وقرى في ريف حماة الشمالي
    المرصد السوري المعارض يؤكد سيطرة الجيش السوري على مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، بعد انسحاب المجموعات المسلحة منها، إثر اشتباكات عنيفة مع الجيش السوري

    كد المرصد السوري المعارض سيطرة الجيش السوري على مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، بعد انسحاب المجموعات المسلحة منها، إثر اشتباكات عنيفة مع الجيش السوري.
    وتحدث المرصد المعارض تحدث أيضاً عن استعادة الجيش السوري عدداً من قرى ريف حماة الشمالي، أبرزها كفريزتا ومورك واللطامنة ومعركبا واللحيا واللطمين.
    في المقابل، قالت جبهة النصرة إنها أعادت التمركز جنوب خان شيخون
    وكان مصدر عسكري سوري لـ"سبوتنيك"، قد قال اليوم إن الجيش السوري قطع طرق الإمداد على مسلحي جبهة النصرة في ريف حماة الشمالي، وثبت مواقعه على أطراف مدينة خان شيخون من الجهة الشمالية.   
    وترافق تقدم الجيش السوري في ريف إدلب الجنوبي مع إدانة دمشق للتدخل التركي دعماً للمسلحين.
    من جهة أخرى، أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاويش اوغلو، أن أنقرة لن تتحمل أي تأخير أميركي بشأن إقامة منطقة آمنة في شمال غرب سوريا.
    وفي مؤتمر صحافي في أنقرة، أضاف أوغلو أن الأميركيين يجب أن يكونوا صادقين أولاً.
    وتأتي تصريحات أوغلو، فيما يتوقع وصول وفد عسكري أميركي إلى تركْيا، للإشراف على إقامة مركز عمليات مشترك، في إطار جهود إقامة منطقة آمنة في شمال سوريا بحسب وزارة الدفاع التركية.
    وكان الجيش السوري قد سيطر ناريّاً يوم أمس على طريق حلب - دمشق الدّولي بما يقفل خطّ إمداد المسلحين عبر هذا الطريق.
    وأفادت مصادر مطلعة  أمس بأن الجيش السوري يتقدم في أطراف مدينة خان شيخون، وسط معارك عنيفة مع المسلحين.
    التقدم جاء بعد اشتباكات عنيفة مع المجموعات المسلحة في المنطقة، وسلسلة غارات جوية للطائرات السورية على مواقع المسلحين في خان شيخون، وركايا وكفرسجنة والشيخ مصطفى جنوب إدلب، وقطع خطوط إمداداتهم وتدمير مقارّ متعددة وآليات تابعة لهم.
    ولفتت المصادر إلى أن الجيش ثبّت نقاطه على بعد 500 متر من الاوتوستراد الدولي شمال خان شيخون وبات يشرف عليه نارياً، قاطعاً بذلك إمدادات المسلحين باتجاه المدينة.

    الطائرات السورية توقف تقدم رتل تركي في معرة النعمان

    هذا وأكد ناشطون في ريف إدلب توقّف الرتل العسكري التركي بالقرب من معرّة النعمان جنوب المحافظة جرّاء غارات للطائرات الحربيّة السوريّة في محيط تحرّك الرتل.

    وكان رتلان عسكريان تركيّان دخلا الأراضي السورية اليوم أحدهما يضمّ 28 آليةً ثقيلةً بينها 7 دبابات و6 عربات وشاحنات باتجاه ريف إدلب الجنوبي، فيما دخل رتل آخر باتجاه مدينة سراقب شرق المحافظة.
    الاخبارمن حول العالم
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع ثمار برس .

    إرسال تعليق