خبير عسكري: سرايا القدس تتعامل مع تطورات الميدان بحكمة عالية وسترد بحجم الجريمة

خبير عسكري: سرايا القدس تتعامل مع تطورات الميدان بحكمة عالية وسترد بحجم الجريمة
    أكد الخبير العسكري واصف عريقات أن الليلة ستكون ليلة فلسطينية بامتياز ردا على جريمة الاحتلال باغتيال القائد في سرايا القدس بهاء أبو العطا، مشيرًا إلى أن تصريحات سرايا القدس والمقاومة الفلسطينية تشير لتصعيد مع الاحتلال رغم مساعي التهدئة.
    سرايا القدس
    وقال عريقات في تصريح  "إن رد المقاومة الفلسطينية منذ الصباح يعتبر ردًا أوليًا، وذلك ليس الرد المتكافئ مع جريمة الاحتلال، فنحن امام معادلة من الصعب التكهن بها، لكن الساعات القادمة من تقرر طبيعة رد المقاومة.
    وأضاف أن سرايا القدس والمقاومة الفلسطينية تتصرف بحكمة "تهديداتها قليلة وأفعالها كثيرة"، مشيرًا إلى أنها ترفض التهدئة، ومعنية بكيفية الرد على جريمة الاغتيال، محذرًا أن الاحتلال يضع كافة الاحتمالات، بدليل أنه قرر تعطيل الدراسة غدا.
    وأضاف أن جريمة اغتيال أبو العطا ونجل العجوري، عملية شخصية من قبل نتنياهو بالاتفاق مع الثنائي رئيس الشاباك ورئيس الأركان، مبينًا أنهم اغتنموا فرصة تعيين وزير حرب جديد، بإقرار عملية الاغتيال الجبانة في غزة وسوريا.
    وأوضح عريقات، أن نتنياهو اختار هذا الوقت تحديدًا لأنه يعايش أزمة حقيقة، فهو مطلوب للمحاكم ناهيك عن أزمة الانتخابات أزمات أخرى مع الأردن وفي ميزانية الجيش، لافتًا أن نتنياهو يتملكه يأس مطلق بانتهاء حياته السياسية أمام الفلسطينيين رغم امكانياتهم المتواضعة
    وشدّد على ان انتقاء الأهداف "خبيث" ورسالة حاول نتنياهو من خلالها أن يغلّفها بضرب امتداد ايران في غزة وسوريا، مبينًا أن أبعاد عملية الاغتيال واضحة.
    وتابع عريقات: "نتنياهو يحاول من خلال اغتيال أبو العطا ونجل العجوري الهروب إلى الأمام وفشل في الوصول لمأربه، وهناك انتقادات في الجبهة الداخلية بتوريط الإسرائيليين في معركة غير قادرين على خوضها أمام الفلسطينيين".
    وأشار إلى أن رد سرايا القدس والمقاومة الفلسطينية على عملية الاغتيال سيكون بمثابة ردع لعدوان وجرائم الاحتلال بحق الفلسطيني، مبينًا أن استدعاء قوات جيش الاحتلال "الإسرائيلي" محاولة ضعيفة للتأثير على ما تعده المقاومة في جعبتها للاحتلال.  
    وكانت قوات الاحتلال "الإسرائيلي" اغتالت قائد المنطقة الشمالية في سرايا القدس وعضو المجلس العسكري فيها بهاء أبو العطا، إلى جانب محاولة فاشلة لاغتيال عضو المكتب السياسي في حركة الجهاد الإسلامي أكرم العجوري بحي المزة في دمشق.
    Dena Mohmmed
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع ثمار برس .

    إرسال تعليق