منوعات

أمور ذات طابع جنـسـي موجودة عند النساء… لكن ليس عند الرجال

عيش في عالم ذكوري بامتياز رغم كل هذا التطور والتقدم الفكري والعلمي إلا أنه هناك نسبة كبيرة أو إذا صح القول النسبة الأكبر من العالم هم ذكوريين لا يعون إلى المساواة في المجتمع. ولا يزال هؤلاء يميزون بين الشاب والفتاة بكل شيء و وكل شيء طبيعي بالنسبة للشاب يلبسونه مفهوما #جنسيا غريبا في فكرهم بالنسبة للفتاة.

– أن تصل إلى سن 18
في الحياة الطبيعية عندما يصل الشاب الى سن 18 يفرح ويعتبر بأنه أصبح حراً راشداً وأصبح بإمكانه القيادة مع رخصة بشكل قانوني، وشرب الكحول وغيرها من الأمور، لكن عندما تصبح الفتاة في سن 18 يبدأ المجتمع بنصحها بالزواج كي لا يتهافت عليها الذكور جنسياً لأنهم أصبحوا قادرين على معاشرتها بشكل يبعد عنهم التهم بأنهم يعاشرون القاصرات.
– الزي المدرسي 
عندما يرتدي الشاب الزي المدرسي فهذا الأمر طبيعي جداً لكن ما أن ترتديه الفتاة يصبح مثيراً بالنسبة لهم وكل الفضل بهذا يعود الى مقاطع الأفلام الإباحية المنتشرة في كل مكان. 
– تناول الموز أو الآيس كريم 
لا أعتقد بأن هذا الأمر يحتاج إلى شرح مفصل لكن هو عادي جداً بالنسبة للشباب وأشبه بالجحيم بالنسبة للفتيات. 
– البلوغ 
تعتبر علامات البلوغ، لدى الرجل شعر الإبط وتغير الصوت، لكن عندما تبلغ الفتاة ينصب التفكير نحو شكل الثدي لديها وحجمه. 
– وضعية الجلوس 
يمكن للرجل أن يجلس بالطريقة التي يريدها وفي المكان الذي يريده لكن هل يحق هذا للفتاة؟ بالطبع لا، لو وضعت الفتاة الرجل فوق الأخرى سوف ، يراها البعض قليلة الحياء التي تقصد أن تثير الشباب جنسياً. 
 – اتنهد 
مع سخافة الأمر لكن اتنهد عند الرجل هو تناهد طبيعي لكن للأسف له طابع جنسي لدى الذكوريين عندما تتنهد الفتاة ! نعم ينعتوها بالمثيرة في الفراش من جراء هذا الصوت البسيط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى