أخبار العالم

توقيف بريطاني داخل ألمانيا بتهمة التجسس لصالح روسيا

تجسس بريطاني لصالح روسيا

توقيف بريطاني داخل ألمانيا بتهمة التجسس لصالح روسيا.

أعلن القضاء الألماني الأربعاء توقيف مواطن بريطاني موظف في سفارة المملكة المتحدة في برلين، بشبهة التجسس لحساب روسيا.

وأوضحت النيابة العامة الفدرالية المكلفة قضايا التجسس أنها تشتبه في أن الرجل الذي قدم على أنه ديفيد س. نقل في مناسبة واحدة على الأقل “لممثل لأجهزة الاستخبارات الروسية” وثيقة “حصل عليها في إطار عمله في السفارة”.

وأشارت إلى أن توقيفه أتى نتيجة تعاون مع السلطات البريطانية.

وأضافت النيابة العامة في بيان “حصل المتهم في مقابل نقل المعلومات على مبلغ مالي نقدي لم تحدد قيمته”.
والمواطن البريطاني موظف في سفارة بلاده منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2020 لكن لم يعرف على الفور المنصب الذي يشغله.

وقال المصدر نفسه “تم تفتيش شقته ومكان عمله”. وتضاف هذه القضية إلى قضايا تجسس اخرى سجلت في السنوات الأخيرة تتهم السلطات الألمانية روسيا بالوقوف خلفها.

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى