أخبار العالم

دونالد ترامب كان على وشك مهاجمة إيران بعد خسارته الإنتخابات

محاولات ترامب للهجوم ضد إيران

دونالد ترامب كان على وشك مهاجمة إيران بعد خسارته الإنتخابات.

وفى التفاصيل فقد كشفت صحيفة “نيويوركر” الأمريكية، أن رئيس المعارضة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ضغط على الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب من أجل مهاجمة المنشآت النووية في إيران بعد خسارته في الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

وأضافت الصحيفة أن رئيس هيئة الأركان الأمريكية الجنرال مارك مايلي، كان يعمل في الأشهر الأخيرة لمنع ترامب من بدء حرب مع إيران، ووضع خطة حول كيفية منع المواجهة بين الولايات المتحدة وإيران، وأشارت الصحيفة إلى أن مخاوف مايلي تصاعدت بعدما أثار أحد مستشاري ترامب خلال جلسة مشتركة إمكانية اتخاذ خطوات مهمة لمنع إيران من حيازة أسلحة نووية إذا خسر ترامب بالانتخابات.

ووفقًا للصحيفة، فإن أحد العوامل التي دفعت ترامب لمهاجمة إيران هو نائب الرئيس السابق مايك بنس الذي قال عن إيران “إنهم أشرار. لهذا السبب يجب أن نهاجمهم. وفي اجتماع آخر، لم يكن الرئيس السابق حاضرًا فيه، أثار عدد من مستشاريه في السياسة الخارجية فكرة العمل العسكري.

وأوضحت الصحيفة أن ترامب تخلى عن الخيار العسكري في أوائل كانون ثاني/يناير، بعد أن اجتمع مع مستشاريه في المكتب البيضاوي بعد ورود تقارير من الوكالة الدولية للطاقة الذرية حول الأنشطة النووية في إيران، وخلال الاجتماع، قال وزير الخارجية الأمريكي السابق مايك بومبيو ومستشار الأمن القومي روبرت أوبراين لترامب إن “الوقت قد فات لضرب إيران”.

 

المصدر:وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى